استخدام البرمجيات المقرصنة من منظور “ديني”

جمعتني الصدفة بأحد المتخصصين بالشريعة وشيخ جامع، فقفز لبالي موضوع فيه من الاثنين التقنية والشريعة (مشان أفتح حديث دردشة) وسألته بخصوص موضوع سأفنده هنا كنقاط:

– نظام التشغيل Windows لدينا في سوريا وكذلك حزمة Office وغيرها من البرامج لها ثمن في كل بلاد العالم تشترى به، ولكن هناك من يشتريها ويقوم ببيعها وتوزيعها بثمن القرص الليزري فقط + أتعابه في سوريا وهذه النسخة مقرصنة أي أن لها صاحباً في الأصل، تم سلب رقم نسخته التسلسلي واستخدامه من قبل آخرين، علماً أن بعقد شراء البرامج يذكر دوماً منع النسخ صراحةً.

– جميع برمجيات الـ Software لا يمكن اعتبارها علم (لا ينبغي حجبه عن الناس) وإنما هي أدوات مساعدة على الترتيب والتسريع والدقة في العمل.

– هناك جهات تبيع نسخ أصلية من هذه البرامج في سورية (لاحجة لعدم توفر بائعين)

– هناك بدائل مجانية لهذا النظام ملخصة بـتوزيعات Linux و Star Office و Open Office وباقي برمجيات المصادر المفتوحة وهي بالمجان متوفرة لجميع الناس وبكل اللغات وتشابه الأنظمة ذات الثمن إلى حد التطابق أحياناً، وأصبحت في وقتنا الحالي سهلة الاستخدام وسلسة

– بالنسبة لسعر البرنامج والذي يرى البعض أنه كبير ، هناك برمجيات عربية أغلى بكثير منه.

– لا يمكن اعتبار مايكروسوفت أو أي شركة أخرى عدو لنا، لوجود علاقات بين البلدان.

– لايمكن تحميل أي جهة رسمية المسؤولية لأن هذه البرامج تصل لنا عبر التحميل من الانترنت.

– هناك من يقول أن مايكروسوفت أو أدوبي لن تتأثر ذاك الأثر الكبير من قرصنة نسخهم فهم يربحون الكثير الكثير، وهذا كلام مرفوض ، القرصنة قرصنة.

كان سؤالي حول الأمر أليس استخدام هذه البرامج هو سرقة بغض النظر عن أي تفاصيل جانبية؟ أقصد أن جوهر العملية هو “الحصول على شيء له ثمن بشكل غير شرعي ودون موافقة صاحبه”.

لم يعرف الضيف الجواب ووعد بالمساعدة في البحث والاستقصاء عنه، لا تهمني الفتوى بصراحة بقدر ما أثار ما سألته فضولي لمعرفة كيف سيتصرف الشباب إن عرفوا بهذا الأمر

Advertisements

الأوسمة: , , ,

6 تعليقات to “استخدام البرمجيات المقرصنة من منظور “ديني””

  1. أمنية Says:

    بعتقد بعيد عن الفتوى و الأسلام، و بدون أن نسأل الشيوخ و الكنائس و ما إلى ذلك،
    هذا الشيء خطأ اخلاقيا ، -لن استخدم مفردات حلال و حرام-.

    وانت تعلم و الجميع يعلم

    مودتي

  2. uramium Says:

    صحيح، هل ستغير هذه الحقيقة شيئاً؟ شكراً لمرورك

  3. AN@S Says:

    باعتقادي بأنها قرصنة وسرقة …

    بالنسبة لي فأنا أستخدم البرمجيات المجانية مفتوحة المصدر منذ حوالي السنتين بشكل كامل

    مع التحية

  4. uramium Says:

    قرأت مقالتك حول الانتقال إلى Linux منذ فترة، وقد دلني إليها صديق، وهي أكثر من رائعة، أهنئك على مجهودك فيها

  5. علوش Says:

    صراحة ما فيني حط الحق علي، تعلمنا من المدرسة على برنامج ويندوز وأول جهاز وصلني كان فيو ويندوز، الموضوع صار متل يلي عم تعطي مورفين من لما خلق، صار عنا ادمان، كلامك كلو صح، لكن الخوف من التغيير شغلة كبيرة.

    ركبت أوبنتو وأنا قلبي عم يرجف بس ما يضربلي الهارد، اشتغل فوراً رحت لملفات الام بي ثري، قلي بدو يركب شغلة مدري شو، المهم ما اشتغلو لا هن ولا ملفات ويندوز ميديا فيديو، وخلال عشر دقائق رجعت كلشي متل ما كان، ولما رجعت كنت متل يلي دخل مقبرة بنص الليل وطلع منها.

    يا زلمة رغم عندي نسخ احتياطية بس كلشي الا تقلي فرمت، بحس قلبي رح يوقف، ادمان، عم قلك ادمان، بس الا ما يجي يوم.

    على الأقل خطوة كبيرة بالنسبة الي انو أنزل أوبونتو ولو عشر دقائق.

  6. uramium Says:

    ربما علوش كان عليك أن تفكر بتفكير من يفتح سطح مكتب وندوز أمامه للمرة الأولى.

    لم أقل أن المسألة سهلة ، أول ما يجب البدء به هو ألا نسقط الأمور الوندزية على ما نقوم به لاينوكسياً
    أهلاً بمرورك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: