المواقع الإباحية على الإنترنت .. مخدرات من نوع جديد

لازلت حتى اليوم أقوم بعمليات صيانة (سوفتويرية) لحواسب تم تخريب أنظمة تشغيلها بسبب دخول أصحابها لمواقع إباحية، فارتأيت كتابة هذا المقال بعد استشارة بعض من خاضوا تجارب هذا الأمر ومن تجاربي الشخصيةعبر السنين الثمانية الأخيرة التي قدمت بها خدمة الانترنت في سورية، مرت مواجهة المواقع الإباحية بعدة مراحل، وكان تطور المواجهة (إذا اعتبرناها مواجهة) يتعلق أحياناً بأمرين تطور هذه المواقع بتجاوز الحواجز واقتناص الضحايا وكذلك بالقرارات التي أخذت مؤسسة الاتصالات تعتمدها تارة وتتناساها تارة أخرى معايير الحماية ضد المواقع عبر الزمناعتمد القائمين على تزويد الخدمة في بداية الأمر في إيقاف الولوج لهذه المواقع تقنية مبنية على حجب كل المواقع التي تحمل بعنوانها كلمة مفتاحية من مصطلحات الإباحية وهذا ماكان يعزوه البعض لإيقاف (موقع هوتميل) في البداية ، ولكن هذه الطريقة أثبتت عدم فعاليتها نظراً لاستخدام طرق التلميح في عنونة مثل هذه المواقع فبدا الأمر كمن يحاول صد اندفاع سيل بأصابع اليدثم توقفت المؤسسة فجأة عن استخدام هذه الآلية بدون علمترافق هذا الأمر بظهور برامج توقف فتح هذا النوع من الصفحات بشكل مقصود أو غير مقصود ومن أشهرها برامج الإنترنت سيكيورتي التي أنتجتها شركات مثل (Symantec , Mcafee , Trend Micro)والتي طورت آليات بدأت بطرق مثل قوائم الحظر إلى آلية تميز مفردات الموقع ووصلت لآليات تميز وجود لون كلون بشرة الإنسان في الصور بشكل كبيروبعد ظهور مزودات الإنترنت الخاصة أدخلت في إعلاناتها كونها مزودات آمنة تمنع مرور مواقع من هذا النوع وربما اعتمدت هذه المزودات على مثل هذه البرمجيات المتقدمة فماذا تنتظر المؤسسة العامة للاتصالات والجمعية السورية لتطبيق هذه الآلية ولم لا تدخلها كخيار على الأقل عند الاشتراك (إن اعتبرنا أن هذا الأمر يدخل ضمن الحريات الشخصية) بالخدمة في حال رغبت بإيقافهاأساليب دخول هذا المواقع لحاسبك1. اللعب بالتهجئة (وسوء التهجئة): أغلب هذه المواقع تعتمد على تغيير حرف من كلمة شهيرة مثل ما حصل مع أحد الأصدقاء عندما حاول الدخول إلى موقع شركة تصميم الألعاب الشهيرة Edios وأخطأ بأحد الحروف ليجد ضمن موقع إباحي أو مثلاً كما حصل مع آخر عندما حاول الدخول إلى موقع البيت الأبيض فافترض أن الأمر ببساطة أن يكتب اسم البيت الأبيض بالإنكليزية مع لاحقة comوهنا تظهر غرابة تصرف البعض حديثي الاستخدام للانترنت الذين يقومون بتأليف اسم الموقع الذي يرغبون بالدخول عليه كما فعل أحدهم عندما افترض أن موقع الدكتور البوطي هو دبليو دبليو دبليو … دوت … بوتي … دوت كوم والمفاجأة كانت موقع إباحي من العيار الثقيل مما جعله يعتزل الانترنتالمفروض منا أن نعتمد بالدخول على موقع لا نعرفه على عنوان الموقع مكتوباً أو على محركات البحث وألا نقوم باجتهادات تجعلنا عرضة لهكذا أمر2. الإعلانات في مواقع لا علاقة لها بالأمر:يشاهد هذه الظاهرة أغلبنا عندما يحاول الدخول إلى مواقع تزود بكلمات مرور Serial للبرامج أو بريمجات خرق (ملفات كراك) ، وأحياناً تظهر بالمواقع التي تزود بالبرامج مكسورة الحماية والتي تسمى بمواقع الـ DDL وبالعموم بكل المواقع التي تقدم أشياء مخالفة للقانون وأحياناً يكن سبب هذه الإعلانات هو البحث عن طريقة يستمر بها الموقع 3. برامج السباي ويرأغلب هذه البرامج تقوم بتغيير صفحة البحث في مسكتشف الانترنت الخاص بك أو الصفحة الرئيسية إلى صفحات تقدم لينكات لمواقع إباحية ، وهنا العملية تبادلية فمجرد الدخول لموقع إباحي قد يعرض الحاسب لولوج بريمجات تخريبية من هذا النوع وقد اكتشفت مايكروسوفت البارحة خللاً (ثغرة) في مستكشف الإنترنت خاصتها تقوم بعض المواقع الإباحية الروسية باستخدامها في الهجوم على الحاسبهذا رابط الخبر أثر هذا الأمرللمواقع الإباحية أثر نفسي كبير وبدني أيضاً وتعتبر من أسباب ارتفاع معدل الجرائم الفردية والاغتصاب وهذا ما سأترك له الجزء الثاني من مشاركتيدعوة للتحركاتمنى من جميع مستخدمي الانترنت وخصوصاً المنزلي اعتماد أحد برامج الـ Parental Control التي تمتد فائدتها لتشمل الألعاب التي تحتوي على مشاهد دموية وعنيفة ومراقبة دائمة لمحطات اللاقط الفضائي وحذف ما يمكن حذفه مع قفل محكم لخيارات التعديل فيه، نحن لسنا موجدين دائماً لمراقبة ما يتعرض له من نحب من صغار وكبار ، لذلك لنقف بوجه من يحاولون دخول حياتنا خلسة لتخريبها

Advertisements

الأوسمة: , ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: